مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         جلالة الملك يهنئ نادي نهضة بركان لكرة القدم بعد تتويجه بلقب كأس الكونفدرالية الإفريقية 2022             قضت المحكمة الدستورية، في قرار صادر عنها، بإلغاء انتخاب أربعة أعضاء بمجلس النواب، عن الدائرة الانتخا             الجديدة.. أكاديميون وطلبة باحثون يقاربون غدا ندوة التكامل المعرفي بالمغرب الحديث، قضايا وآراء             تغييرات في طرق الإشهاد على صحة الإمضاء بالجماعات والمقاطعات             الاتحاد السنغالي لكرة القدم: إدريسا جايي تعرض لتهديد صريح             منظمة الصحة العالمية تستعد لعقد اجتماع طارئ حول "مرض جدري القرود"             المغرب تهدي موريتانيا مختبرا لتعليم اللغات             تسريب وثيقة سرية إلى وزير الداخلية / مختار بابتاح             أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي             أًطلقُوا سراح الحُمَاة وحاكمُوا الطُغَاة             ثانوية محمد الخامس بمديرية طانطان تشيد بتضحيات الشرطة             بوصبيع يقارب بين الاحتفاء بالذكرى 17 للتنمية البشرية وسؤال إخراج منصة تشغيل الشباب بطانطان             فضيحة الفساد يضرب سمعة القضية الوطنية بطانطان..            سكان طانطان : مطالبنا لم تتحقق بعد ؟            النائبة البرلمانية ليلى اهل سيدي مولود تسائل وزيرة الرقمنة            الألمان و الفرنسيين ..سر العداء            الطب العدلي: الانتهاء من المرحلة الأولى لتشريح جثمان شيرين أبو عاقلة            في الذكرى 23 لتأسيس لاتحاد المغرب العربي قطيعة بين المغرب و الجزائر            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

فضيحة الفساد يضرب سمعة القضية الوطنية بطانطان..


سكان طانطان : مطالبنا لم تتحقق بعد ؟


النائبة البرلمانية ليلى اهل سيدي مولود تسائل وزيرة الرقمنة


الألمان و الفرنسيين ..سر العداء


الطب العدلي: الانتهاء من المرحلة الأولى لتشريح جثمان شيرين أبو عاقلة


مكان استهداف الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة


وقفة احتجاجية في الجزيرة تنديدا باغتيال قوات الاحتلال شيرين أبو عاقلة

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

مذكرات طالب جامعي

 
التنمية البشرية

التنمية البشرية بطنطان ..عبث وإضاعة للجهد والوقت،

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

ارتفاع أسعار المحروقات..أعوان سلطة ورؤساء مصالح بالحسيمة يستغلون سيارات الدولة


متابعة صاحب مطعم شعبي بشلالات أوزود في حالة اعتقال


حصيلة الشغب الذي شهدته مباراة وادي زم والرجاء البيضاوي


الحموشي يوقف شرطيين و يشيد بمهنية المنطقة الإقليمية للأمن بكلميم


توقيف 7 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بتنظيم عملية الهجرة السرية طانطان

 
بيانات وتقارير

قضت المحكمة الدستورية، في قرار صادر عنها، بإلغاء انتخاب أربعة أعضاء بمجلس النواب، عن الدائرة الانتخا


تغييرات في طرق الإشهاد على صحة الإمضاء بالجماعات والمقاطعات


بوصبيع يقارب بين الاحتفاء بالذكرى 17 للتنمية البشرية وسؤال إخراج منصة تشغيل الشباب بطانطان


الحكومة تمنح الرجال عطلة عن الأبوة مدفوعة الأجر


المغرب يلغي شرط فحص التفاعل البوليمي المتسلسل لكورونا PCR من أجل الدخول إلى أراضيه

 
كاريكاتير و صورة

في الذكرى 23 لتأسيس لاتحاد المغرب العربي قطيعة بين المغرب و الجزائر
 
شخصيات صحراوية

الريفي : المحجوب أجدال الرجل الذي ظل يقود حملة الدفاع عن المظلومين

 
جالية

الدكتورة كوثر بدران ترشح مندوبة إيطاليا بالمغرب

 
رسالة صحراوية

كرامي يكتب: انتخابات التعاضدية بين حراس المعبد وجيل التغيير..

 
صورة بيئية خاصة

التقرير الجديد للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ..

 
جماعات قروية

زاكورة : الشروع في إصلاح طريق تازرين

 
أنشطة الجمعيات

طانطان.. الجمعية المغربية للأساتذة التربية الإسلامية تبصم على ريادتها بنجاح ملتقى السيرة النبوية


جمعية تبيين تشارك بمعرض للمخطوط ضمن فعاليات يوم دراسي نظمته جمعية كفاءات الصحراء


طانطان ..انتخاب الشيهب رئيسا نادي الموظف للأعمال الاجتماعية في جمع عام تأسيسي

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

المغرب تهدي موريتانيا مختبرا لتعليم اللغات

 
تهاني ومناسبات

ثانوية محمد الخامس بمديرية طانطان تشيد بتضحيات الشرطة

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

منظمة الصحة العالمية تستعد لعقد اجتماع طارئ حول "مرض جدري القرود"

 
تعزية

تعزية في وفاة المرحوم محمد ولد طويف

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

تكريم الفنانة زينب النعيري بمناسبة اليوم العالمي للمٍراة بخريبكة


سائقة قطار : 28 ألف امرأة سعودية تطلب رسميًا شغل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

بمشاركة رجوى السهلي.. زكرياء الغافولي يصدر فيديو كليب أغنية جابها فراسو


الهيلالة


الفنان الإماراتي سيل المطر يغني مغربي


الرحلة الطربية للفنان عبد العالي الصحراوي تدشن الأغنية البيئية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مغامرات ساسوكي الحلقة 3


شارة البداية الكابتن ماجد


كيفية صلاة المغرب | تعليم الصلاة للاطفال بطريقة سهلة

 
عين على الوطية

جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف


حراك حقوقي : مستجدات ملف قذف سوائل بجانب شاطئ الوطية

 
طانطان 24

وفاة بائع للدجاج ضحية حادث سير بطانطان


ظاهرة المتشردين تجتاح شوارع طانطان


الانعاش الوطني بالطانطان : محاولة انتحار بتسلق عمود كهربائي

 
 

مغالطات شائعة عن اللغة العربية! / محمد الأمين ولد الفاضل
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 يناير 2022 الساعة 26 : 14


هناك مغالطات شائعة عن اللغة العربية، وكثيرا ما يكررها دعاة لفرانكونيه والتمكين للغة الفرنسية في بلادنا، وربما يكون سبب لجوئهم لمثل هذه المغالطات هو عدم حصولهم على حجج متماسكة قادرة على إقناع الناس بأهمية بقاء اللغة الفرنسية مسيطرة على التعليم والإدارة في موريتانيا.

ومن هذه المغالطات الشائعة، والتي كثيرا ما يرددونها عند أي نقاش هي قولهم بأنه علينا أن نبقي اللغة الفرنسية مسيطرة في هذه البلاد، وذلك لكونها لغة تواصل في افريقيا التي ننتمي إليها، ونرتبط بالكثير من شعوبها.

في هذا القول مغالطة كبيرة بالفعل،  ذلك أن اللغة الفرنسية تحتل المرتبة الرابعة من حيث عدد الناطقين بها في إفريقيا، فهي تأتي بعد السواحلية (الثالثة إفريقيا)، والعربية ( الثانية إفريقيا)، والانجليزية (الأولى إفريقيا). فعلى من يريد أن يتواصل مع أكبر عدد من الأفارقة أن يتعلم الانجليزية أولا، والعربية ثانيا، والسواحلية ثالثا، وإن وجد بعد ذلك وقتا فيمكنه  أن يتعلم اللغة الفرنسية ليتواصل مع 90 مليون إفريقي يتحدثون بها.

وإذا ما تركنا إفريقيا، وحاولنا أن نقارن بين وضعية اللغة العربية واللغة الفرنسية على المستوى العالمي في الوقت الحالي، فسنجد أن اللغة العربية هي اللغة الأولى من حيث عدد الكلمات ( أكثر من 12 مليون كلمة)، ولا يمكن في هذا المجال  أن تُقارن بأي لغة أخرى. أما من حيث عدد الناطقين بها فهي تأتي في الرتبة الرابعة وبفارق كبير جدا مع اللغة الفرنسية. وعلى مستوى الانترنت فهي تأتي في الرتبة الأولى من حيث نسبة تزايد مستخدميها سنويا على الانترنت، وهي تحتل الآن الرتبة الرابعة عالميا من حيث عدد المستخدمين على الانترنت. وكلغة رسمية فهي اللغة الثالثة على المستوى العالمي، وهي الثانية كلغة تُدَرس، فهي تُدرس في 61  دولة، وتأتي  مباشرة بعد الانجليزية (اللغة الأولى)، والتي  تدرس في 101 دولة في العالم.  

واللغة العربية  وعلى الرغم من أنها من أقدم اللغات فهي لم تتغير كثيرا، ويمكن لمتحدثيها اليوم أن يفهموا بسهولة أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم، والتي مر عليها أكثر من ألف وأربعمائة عام، في حين أن المتحدث اليوم باللغة الانجليزية أو الفرنسية لا يمكنه أن يفهم الكتب التي ألفت بإحدى اللغتين من قبل خمسمائة عام.

وفي ظل ظاهرة موت أو انقراض اللغات فإن أهم الدراسات المستقبلية التي قيم بها حتى الآن  تؤكد أن اللغة  العربية هي واحدة من أربع لغات عالمية ستصمد أمام تلك الظاهرة.

كل هذه الأرقام والمعلومات تدحض تلك المغالطات الشائعة عند البعض، وعلى رأسها تلك  المغالطة  التي تقول إن اللغة العربية هي من بين لغات الماضي التي تحتضر، وأنها ليست لغة مستقبل.

ويكفي لدحض هذه المغالطة الأخيرة أن نذكر بخلاصة دراسة أعدها المجلس الثقافي لبريطاني، ونشرت صحيفة "الاندبندت" تقريرا عنها تحت عنوان مثير : " انسوا الفرنسية والصينية.. العربية هي اللغة التي يجب تعلمها". لقد خلصت هذه الدراسة إلى أن اللغة العربية ستكون في بريطانيا هي اللغة الأجنبية الثانية بعد الإسبانية بالنسبة لأصحاب الوظائف والأعمال التجارية. أي أنها ستكون اللغة الأجنبية الثانية في بريطانيا لمن يريد عملا في المستقبل.

المؤسف حقا أنه في بلادنا يوجد من يتجاهل هذه الحقائق والأرقام، ويُحاول ـ وبحجج واهية  ـ أن يبرر بقاء اللغة الفرنسية مسيطرة في التعليم والإدارة. حتى إذا ما تجاهلنا أن اللغة العربية هي لغة القرآن، ويُقترض أن هذا يكفيها أهمية وشرفا عند كل مسلم، وتجاهلنا كذلك أنها هي اللغة الرسمية للجمهورية الإسلامية الموريتانية بنص المادة السادسة من الدستور الموريتاني، وهذا يُفترض أنه يكفيها عند كل من يهمه القانون ويسعى إلى بناء دولة المؤسسات. وحتى إذا ما تجاهلنا كل ذلك، فإن المصلحة العليا للبلد تقتضي منا أن نعمل على التمكين للغة العربية في بلادنا، فبهذه اللغة سيكون بإمكاننا أن نتواصل مع عدد أكبر من سكان إفريقيا والعالم، ولن يكون ذلك متاحا لنا إذا ما بقينا متمسكين باللغة الفرنسية.

لو أنصف الدهر، ولو كانت الأمور تسير وفق المنطق،  لما كان هذا النقاش قائما بين المطالبين بالتمكين للغة العربية والمتمسكين باللغة الفرنسية بعد ستة عقود من الاستقلال. كان يجب أن تكون رسمية ومكانة اللغة العربية في التعليم والإدارة قد حُسمت منذ عقود، وكان يجب أن يقتصر النقاش في الوقت الحالي على موضوع آخر، يتعلق باللغة الأجنبية الأولى، فأيهما علينا أن نجعل منه اللغة الأجنبية الأولى في موريتانيا : الانجليزية أم الفرنسية؟

بالنسبة لي، فإني أعتقد ـ وهذا رأي شخصي لا يلزم غيري ـ  بأن مصلحة الأجيال القادمة تتطلب منا أن نهتم أكثر باللغة الانجليزية، لغة العلم الأولى في هذه المرحلة من تاريخ البشرية، وأن نجعل منها ـ وبشكل متدرج ـ  اللغة الأجنبية الأولى في موريتانيا من قبل نهاية هذا العقد.

حفظ الله موريتانيا..





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الداخلة : توضيح في بيان للاتحاد المحلي المنضوي تحت ال ك,د,ش

ظاهرة الحركات الاعتبارية في الصحراء المغربية ممارسة ديمقراطية أم رجة قوارير

شيء من حقيقة استشهاد كمال الحساني

مخيمات الوحدة بالسمارة : بقرة حلوب وإدارة لعوب

أجهزة مانعة للتحرّش الجنسيّ!

رائحة الغبار والبارود وانوزلا الجديد

الداخلة : تزوير محضر دورة المجلس الاقليمي

المكلف بملف العبودية يستفيد من شراء ذمم الأرقاء

الكَشف عن تورط مسؤولين أمنيّين كبار في إتاوات يومية بفاس

جماعة العدل و الإحسان تحمل الدولة مسؤولية أحداث بني بوعياش

مغالطات شائعة عن اللغة العربية! / محمد الأمين ولد الفاضل





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية


نواكشوط : تفاصيل غرق طفلين في عرض المحيط الأطلسي


تقييم لنظام حصص استغلال الثروة السمكية الموريتانية


حقائق وأرقام عن قطاع الصيد البحري في موريتانيا

 
كاميرا الصحراء نيوز

طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان


جماعة طانطان لا تحترم قانون السير و تعطل الإشارات الضوئية..صور

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

زعيم نقابي شيلي في ضيافة الاتحاد المغربي للشغل بالعيون


توقيع اتفاقية شراكة لتأهيل منظومة السلامة الطرقية بإقليم سيدي إفني


مركز تاج الصحة للعلاجات التكميلية و الطبية بكلميم يكتسي حلة جديدة


عمالة طانطان تشهر ورقة الفيتو في وجه نائب لرئيس جماعة تحوم حوله شبهة تضارب المصالح


الريفي: الأوراش الصحراوية تنصف المرحوم المحجوب اجدال وتبقي اسمه راسخا في الذاكرة الصحراوية

 
مقالات

تسريب وثيقة سرية إلى وزير الداخلية / مختار بابتاح


أًطلقُوا سراح الحُمَاة وحاكمُوا الطُغَاة


الإيمان إكسير القبول.. والفكر دليل الوصول


الإمارات.. تعاقب القادة وبقاء النموذج


ماذا جنت عليك الطبقة الوسطى ياصاحب المعاش المريح؟


موريتانيا والإمارات ؛ لحمة المشاعر ووحدة المصائر!..

 
تغطيات الصحراء نيوز

تقييم العرض الجامعي بالصحراء، السمارة نموذجا


بوتين يهنئ المسلمين بمناسبة عيد الفطر


هذه هي الدولة العربية والإفريقية الوحيدة التي لم تحتفل بعيد الفطر


كلمة حق في دوري المرحوم المحجوب اجدال الرمضاني لكرة القدم


فعاليات الملتقي المالي المغربي حول الهجرة

 
jihatpress

الجديدة.. أكاديميون وطلبة باحثون يقاربون غدا ندوة التكامل المعرفي بالمغرب الحديث، قضايا وآراء


الحسيمة : فعاليات الاحتفال بالذكرى 17 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية


بخريبكة ليلة الوفاء و العرفان تحتفي بالاساتذة المحالين على التقاعد

 
حوار

في حوار مع المناضل النقابي حبتي خليفة : التعاقد مرفوض تماما وطنيا و نناضل من اجل الترسيم

 
الدولية

الأمم المتحدة: أسعار المواد الغذائية ارتفعت بنسبة 30 بالمئة


رئيس النيجر: القوة المشتركة التابعة لـ G5 ماتت بانسحاب مالي


حزب الله وحلفاؤه يخسرون أغلبيتهم النيابية

 
بكل لغات العالم

كلمات إسبانية مسروقة من الإنجليزية

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

جلالة الملك يهنئ نادي نهضة بركان لكرة القدم بعد تتويجه بلقب كأس الكونفدرالية الإفريقية 2022

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

المركز المغربي للتطوع والمواطنة ینظم النسخة 3 للمنتدى العربي للتنمیة المجتمعیة


أجنحة الشام للطيران تحجز مكانة مهمة في معرض السفر بدبي


رقية العلوي على رأس المجلس الجهوي للسياحة .. الخاسر الأكبر هي جهة الشمال


فعاليات رمضانيات المنتدى في نسختها الثانية

 
فنون و ثقافة

رحلة حسام السلطنة مراد ميرزا من طهران إلى مكة وعودته

 
تربية و ثقافة دينية

غزوة بدر الكبرى وقائع ودروس وعبر

 
لا تقرأ هذا الخبر

تنمية بشرية.. هل تحل الاجهزة الامنية لغز الحافلة المفقودة ؟

 
تحقيقات

ما علاقة فطر “الكمأة والفقع” بظاهرة البرق والرعد؟.. ولماذا لم يتمكن الإنسان من زراعته

 
شؤون قانونية

المحكمة الابتدائية بطانطان تنظّم يوماً دراسياً حول السلامة الطرقية


مساعدة بسيطة لمن يرغب في اجتياز مباراة الملحقين القضائيين، و الالتحاق بالقضاء.

 
ملف الصحراء

تعليمات ملكية بعدم الرد على التصعيد الجزائريl

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

ذكرى 16 ماي: التَّلَفِيَّة الإِرْهابِية .. مِلَّةٌ وَاحِدة!

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة