مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         لقاء مع الأخصائية فاطمة الحسن بن الحسين مديرة مركز الشفاء الجنوب             توقيف 5 أشخاص للاشتباه في ارتباطهم بشبكة لترويج المخدرات والهجرة بالطنطان             الأمين العام للأمم المتحدة يفضح انتحال الصفة من طرف (البوليساريو) أمام مجلس الأمن             هذه هي المساجد المعنية بإعادة الفتح على صعيد جهة كلميم وادنون             أمزازي: حوالي 300 ألف طالب سيستفيدون من التغطية الصحية الإجبارية خلال الموسم الجامعي الحالي             بوصبيع يكتب: خلاصة الكلام ... رئيسة جهة كلميم وادنون خذلت ساكنة طانطان             الصحراء تسجل 73 إصابة جديدة بكورونا وهذا توزيع باقي الجهات والاقاليم             إلغاء حفل سعد لمجرد في مصر             مركز بالطانطان يخفف المعاناة النفسية والاجتماعية لذوي الإعاقة             تعويض بقع أرضية يثير احتجاجا بجماعة الوطية             المعطي منجب يخوض إضراب عن الطعام             الفنان الممثل والمخرج المسرحي والسينمائي سعد الله عزيز في ذمة الله             لايف .. مُجَازْ يُرِيدْ إِسْقَاطْ الحكرة بطانطان و يعرض كليته للبيع            حقوقيون يقترحون مخططاً استعجالياً لإنقاذ العقار الطانطان            لا أحد مثالي من السياسيين بإقليم بطانطان             لايف حوْلَ جدوى المبادرة الوطنية للتنمية : وضعية الشباب مقلقة بالطنطان             نداء تدركيت نواحي طانطان            التنمية البشرية كاريكاتير            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

طانطان.. تماس كهربائي لشاحن هاتف يتسبب في حريق خلف حالة من الرعب والهلع

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

لايف .. مُجَازْ يُرِيدْ إِسْقَاطْ الحكرة بطانطان و يعرض كليته للبيع


حقوقيون يقترحون مخططاً استعجالياً لإنقاذ العقار الطانطان


لا أحد مثالي من السياسيين بإقليم بطانطان


لايف حوْلَ جدوى المبادرة الوطنية للتنمية : وضعية الشباب مقلقة بالطنطان


نداء تدركيت نواحي طانطان


البكباشي : العقار المنهوب بكْلْمِيمْ وَادْ نُون


مظاهرات مصر اليوم

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

وجهة نظر حول انتقاد وضع المجتمع الصحراوي

 
التنمية البشرية

المنظمة الديمقراطية للشغل بجهات الصحراء تضع الـ INDH تحت المجهر

 
طلب مساعدة

نداء إنساني


طلب مساعدة طبية عاجلة باقليم طانطان + فيديو

 
قضايا و حوادث

توقيف 5 أشخاص للاشتباه في ارتباطهم بشبكة لترويج المخدرات والهجرة بالطنطان


أمن العيون يوقف القاصر المتورط في شريط الاعتداء الجنسي


تنظيم الهجرة السرية يورّط أشخاص بالطنطان


نجاة مدير مدرسة ابتدائية من الموت المحقق في حادثة سير خطيرة


حصري .. هذه تفاصيل انتحار طفلة بالطنطان

 
بيانات وتقارير

وزارة الأوقاف تعلن إقامة صلاة الجمعة في 10 آلاف مسجد بالمملكة


استفادة 9524 معتقلا من عملية المحاكمات عن بعد ما بين 5 و9 أكتوبر الجاري


ولوج بالمجان للمتاحف التابعة للمؤسسة الوطنية للمتاحف من 12 إلى 18 أكتوبر الجاري


أكادير.. لقاء عن بعد حول إشكالية القطاع الفلاحي وندرة الماء بجهة سوس ماسة


مجلس جماعة طانطان: استفزازات خصوم وحدتنا الترابية لن تزيدنا إلا قوة وتماسكا

 
كاريكاتير و صورة

التنمية البشرية كاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

أبلاضي تكتب: من أجل رد الاعتبار للعلامة الشيخ سيداتي السلامي

 
جالية

هاجس سياسي منذ 1985 : وفاء اوطاح لنتحد ضد الطرد التعسفي للمهاجرين

 
رسالة صحراوية

كرامي يكتب: انتخابات التعاضدية بين حراس المعبد وجيل التغيير..

 
صورة بيئية خاصة

الافاق البيئية و التنموية ما بعد معمل باهيا بطانطان ؟

 
جماعات قروية

هيئة الدفاع عن المال العام تدخل على خطّ ملف فلاحي بجماعةٍ صبويا

 
أنشطة الجمعيات

انتخاب محمد سالم إنجيه رئيسا للمجلس الجهوي للعدول بالعيون


جمعية عائشة” بالقصابي تحصل على الصفة الاستشارية بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة


اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالداخلة وادي الذهب تعقد دورتها العادية الأولى

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. ولد عبد العزيز يرفض الحديث للمحققين والشرطة تخلي سبيله

 
تهاني ومناسبات

تهنئة خاصة للأخت جميلة فهيمي بمناسبة الحصول على شهادة الدكتوراه

 
وظائف ومباريات

مرشحات من الطانطان يتبارين لولوج قطاع الصحة

 
الصحية

الصحراء تسجل 73 إصابة جديدة بكورونا وهذا توزيع باقي الجهات والاقاليم

 
تعزية

الفنان الممثل والمخرج المسرحي والسينمائي سعد الله عزيز في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

لقاء مع الأخصائية فاطمة الحسن بن الحسين مديرة مركز الشفاء الجنوب


تأسيس ذراع نقابي نسائي يناهض قهر المرأة بالطنطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة سهلة لتحضير بسطيلات صغار

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

بحث عن متغيب من وجدة

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية بكلمات مؤثرة طنطان ..


كيف لا يهم


موسيقي تحتفل بالتراث الفلسطيني


عشاق الراي .. الفنان عصام كمال يعود بعمل جديد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فضائح التنمية البشرية .. سَحْلُ المعطلين بالطنطان

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تعليم كتابة الحروف العربية للأطفال وكيفية نطقها


أنشودة الحروف


التمساح و طائر الزقزاق

 
عين على الوطية

تعويض بقع أرضية يثير احتجاجا بجماعة الوطية


تقرير مفصل حول قمع المعطلين الصحراويين بالوطية


نضالات و مطالب تنسيقية الشباب الصحراوي بمدشر الوطية


ابتداء من الغذ..سلطات طانطان تمنع المواطنين من الولوج الكلي لشاطئ الوطية

 
طانطان 24

شكاية جديدة من مواطن لعامل اقليم الطنطان


الطنطان : امرأة حامل تفقد حياتها وإنقاذ المولود جراحيًا


نشطاء يوقعون عريضة تندد بطريقة التعامل مع البارودي

 
 

الصناديقُ العربيةُ تمولُ المؤسساتِ الإرهابيةَ الصهيونيةَ
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 شتنبر 2020 الساعة 28 : 23


صحراء نيوز - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

لم يكد يجف حبر اتفاقيات السلام الجديدة الموقعة مع الكيان الصهيوني، التي أبرمت على الهاتف، وتم إملاؤها بمكالماتٍ مشتركةٍ وفرضها برسالةٍ واضحةٍ، وقبل أن يتم التوقيع الرسمي عليها في البيت الأبيض، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وحضور شهودٍ عربٍ مرغمين ورعاةٍ دوليين راغبين، حتى انطلق قطار التطبيع العربي مع الكيان الصهيوني على مختلف الصعد وفي كل الميادين والمجالات.

 

فقد تسابق الموقعون العرب في حجز المقصورات الأمامية والمقاعد الأولى، تمهيداً لكسب المزيد من الأرباح، وتوقيع العديد من الصفقات، حيث فتحت الأبواب التي كانت مغلقة، وأعلنت القنوات التي كانت سرية، وكشف الغطاء الذي كان يخفي العلاقات السرية، ويغطي الاتفاقيات الباطنية، وأصبح الموقعون من العرب في حلٍ من أمرهم، لا حرام يمنعهم، ولا قانون يردعهم، ولا أخلاق تضبطهم، ولا قيم تصونهم، ولا مفاهيم تقيدهم، ولا عروبة تلزمهم، ولا إسلام يهذبهم.

 

انطلقوا بنظرةٍ قاصرةٍ وفهمٍ مغلوطٍ، ووعيٍ ضحلٍ ومعرفةٍ محدودةٍ، دون ضوابط أخلاقية ولا كوابح إنسانية نحو شهواتهم، تحركهم نزواتهم، وتطغى عليهم مصالحهم، وهم يظنون أنهم كسبوا في غزوتهم، ورجعوا منها بفيءٍ ينفعهم، وغنائم تسعدهم، وأن المستقبل سيكون لهم وسيبش في وجوههم، وستشرق شمسه لهم مع الذين عاهدوهم وسالموهم، وواثقوهم وآمنوهم.

 

نشطت رحلات السفر المدنية، وبدأت شاشات المطارات تعرض مواقيت السفر إلى تل أبيب والإقلاع منها، وبات المجال الجوي العربي مفتوحاً أمام حركة الطيران والملاحة الجوية الإسرائيلية، وأصبحت الطائرات الإسرائيلية قادرة على الهبوط في المطارات العربية للصيانة والتزود بالوقود، وكذا الطائرات العربية تستطيع الهبوط في المطارات الإسرائيلية، والاستفادة من مختلف الخدمات التي تقدمها.

 

وأخذت مكاتب السفر والسياحة العربية تقدم عروضاً سياحية، وبرامج ترفيهية، وتعرض للسياحة الصيفية على شواطئ البحر المتوسط، بما ينافس السياحة إلى المصايف التركية ومنتجعاتها السياحية الشهيرة، فضلاً عن السياحة الدينية وزيارة المسجد الأقصى والصلاة فيه، والطواف على المناطق المقدسة الإسلامية والمسيحية واليهودية، وكأن المسجد الأقصى قد أضحى معلماً سياحياً دينياً إسرائيلياً، يمكن للسياح المسلمين زيارته والصلاة فيه، علماً أن الصلاة فيه شبه محرمة على أكثر من أربعة ملايين فلسطيني يقيمون في الضفة الغربية وقطاع غزة، وبعض سكان القدس أيضاً.

 

وتعاقدت مكاتب عقارية عربية مع أخرى إسرائيلية، واتفقت على أن تفتح لبعضها فروعاً متبادلة لتبادل الخدمات والمنافع، والاستفادة من الفرص والإمكانيات، وبدأت الشركات الإسرائيلية في تقديم عروض سكنية ومنتجعاتٍ سياحية، وعقاراتٍ تجارية، وغدت صور المواطنين العرب تظهر على الصفحات الإعلانية والمشاهد الترويجية لمختلف السلع والمنتوجات وأغلب العروض والخدمات، وعما قريب ستظهر في الأسواق الإسرائيلية منتجاتٌ يفضلها المواطنون العرب، ويحرصون على اقتنائها.

 

وأخذت الأضواء تتسلط على صحراء النقب الفلسطينية الممتدة الأطراف، الذهبية الرمال، الساطعة الشمس، التي ما زالت تحمل آثار البداوة بأصالتها وخيامها ومضاربها، ففيها النوق والإبل، والمواشي والمراعي، ومساحات الصيد المفتوحة ومجاهل الصحراء الجميلة، حيث تتطلع شركاتٌ إسرائيلية بالتعاون مع شركاتٍ عربيةٍ أخرى لبناء ميادين سباق الهجن الشهيرة، ليجلبوا إليها كبار المهتمين بها في المنطقة العربية، خاصة أن المنشغلين بهذا النوع من الأنشطة إنما هم من علية الطبقات العربية الحاكمة والغنية.

 

لم تتوقف الاهتمامات العربية في سوق السياحة والاستثمار وميادين الاقتصاد الإسرائيلية عند سباق الهجن والسياحة الترفيهية التي يتقنها "اليهود" عموماً، فضلاً عن السياحة الدينية المشبوهة، فقد امتدت إلى الأندية الرياضية المختلفة، حيث عمدت شركات عربية إلى تقديم عروضٍ مغرية لشراء أندية إسرائيلية شهيرة، رغم علمها أنها أندية عنصرية إرهابية، تدعو إلى ممارسة القمع والقهر ضد الفلسطينيين، وتنادي بطردهم من أرضهم وإخراجهم من "أرض إسرائيل" بالقوة، وتقدم الدعم إلى المنظمات الاستيطانية المتطرفة، وإلى الأحزاب الدينية المتشددة، التي تمارس العنف والتمييز العنصري ضد الفلسطينيين خصوصاً وضد العرب عموماً، ويهتف جمهورها على مدرجاتها "الموت للعرب"، "الحرب على العرب".

 

ودبت الحرارة في الخطوط الهاتفية السلكية والخلوية، ولم يعد محظوراً على المواطنين العرب الاتصال عبر شبكات الاتصال الإسرائيلية، وأخذ الإسرائيليون يتصلون عشوائياً وبصورة مقصودة ومنظمة بمواطنين عربٍ، يتبادلون وإياهم التهاني، وينشرون مكالماتهم المصورة والمسجلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتنشر وسائل الإعلام الإسرائيلية والعربية بعضها، ويعلقون عليها ويستضيفون محللين سياسيين وخبراء اجتماعيين للمشاركة في التعليق والتعقيب عليها، وبلغ ببعض المواطنين العرب الاتصال المباشر برئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، الذي يجد الوقت الكافي والفرصة المناسبة لتبادل الأحاديث والابتسامات والضحكات معهم.

 

أما في الكواليس والخفاء، وفي السر وبعيداً عن الأنظار، فإن شركات السلاح على اختلاف أنواعها تعمل بصمتٍ، وتتعاقد بهدوءٍ، وإلى جانبها هيئاتُ التنسيق الأمني ومؤسسات العمل البحثي، وشركات الحماية والحراسة، ومعها شركات كبار الضباط الأمنيين والعسكريين المتقاعدين، الذين يهتمون بأعمال التجسس والمراقبة، والسرقة والهكر والاختراق، وجمع المعلومات والتنسيق بينها والاستفادة منها، وهي شركاتٌ كبيرة تعمل في كل مكان، وسيكون لها دورها الكبير وأثرها السريع والمباشر على تنامي العلاقات الإسرائيلية مع الأنظمة العربية التي وقعت، وتلك التي ستحذو حذوها وتوقع.

 

ما كان الإسرائيليون الذين يعانون من الركود الاقتصادي الكبير، والشلل في مرافق الحياة العامة، يحلمون يوماً بهذا الفتح الكبير والكنز العظيم الذي انفتح عليهم فجأةً، وكأنه مغارة علي بابا الأسطورية، الغنية بالذهب والكنوز والجواهر، فقد انفتحت الصناديق الائتمانية العربية على اتساعها، وانطلقت الرساميل المالية الكبيرة نحو الاستثمار في الكيان الصهيوني، والاستفادة من التقدم التكنولوجي والتقانة الاليكترونية الإسرائيلية الحديثة، وفي تثمير رؤوس الأموال، ونقل الخبرات، فجاءت اتفاقيات السلام العربية لهم على طبقٍ من ذهبٍ، وكأنهم كانوا معها على موعدٍ ليخرجوا من أزمتهم، وليعالجوا مشاكلهم، ويجدوا حلولاً لتحديات اقتصادهم، وتداعيات كورونا التي أضرت بهم وعطلت اقتصادهم، فهل يدرك الموقعون ما يُراد بهم ومنهم.

 





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كلميم : خليجيون يستغلون فتيات قاصرات جنسيا

مدام مسافرة ( إوا بـــــــــاز !..)

الصنادق البلاستيكية تحل محل الخشبية بميناء طانطان

خطري ولد سعيد الجماني

الطواغيتُ العرب عناترٌ قبل السقوط جرذانٌ بعده

كيف تكشف التزوير في الانتخابات؟

شرف الدين زين العابدين خبير الهجرات التكسبية

التميز المغربي

هل سيخلق حزب العدالة و التنمية المفاجئة بالطانطان.. ؟

علياء ماجدة المهدي: فقدت عذريتي وكان عمري 18 عاما مع رجل يكبرني 40 عاماً

الصناديقُ العربيةُ تمولُ المؤسساتِ الإرهابيةَ الصهيونيةَ





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

المصادقة على مشروع قانون يتعلق بشرطة الموانئ


بوجدور.. عطب ميكانيكي يتسبب في غرق مركب لصيد السردين


الداخلة.. من جديد مندوبية الصيد البحري تمنع قوارب الصيد من الإبحار


العيون.. نجاة طاقم مركب للصيد الساحلي تعرض لاحتراق في عرض البحر

 
كاميرا الصحراء نيوز

فنانون بالصحراء يَشتكُون الإقصاء و التهميش و يطالبون ..- فيديو


عملية تخريب لخزان مائي بطانطان - فيديو


الفرق بين السياسيين بطانطان ولاَس بالماس - فيديو


بحار من الطانطان يدعو إلى إحداث قنوات تلفزية جهوية تعزز الولوج للمحتوى التعليمي


رشيد بيناهو : معاناة التّجّار بآسا الزاك تكون كبيرة في الصيف

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

هذه هي المساجد المعنية بإعادة الفتح على صعيد جهة كلميم وادنون


أوسرد.. المجتمع المدني يستنكر الأعمال الاستفزازية التي تستهدف أمن واستقرار المنطقة


كورونا يضرب جهات الصحراء الثلاث خلال الـ24 ساعة الأخيرة


رئيس جماعة المحبس لديه أفكار خاصة عن فيروس كورونا


طانطان..أكاديميون ومنتخبون يقاربون النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية بين المنجز والمنتظر

 
مقالات

بين اليمن و اذربيجان: تحالف عن تحالف يفرق


محاكمةٌ للفلسطينيين باطلةٌ وانقلابٌ عليهم مشينٌ


الهاشمي.. استحقاقات 2021 وتدبير جائحة (كوفيد- 19) سيتحكمان في أجندة الفاعلين السياسيين


دخول سياسي بهاجس انتخابي


وداعاً "أمير الانسانية"


إكراهات الأنماط التربوية في زمن كورونا

 
تغطيات الصحراء نيوز

مركز بالطانطان يخفف المعاناة النفسية والاجتماعية لذوي الإعاقة


هكذا جرت انتخابات التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بالطنطان


منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة في ندوة تبحث تداعيات جائحة كورونا


احتجاج عدد من بائعي الأكباش بالطنطان


صحفي يفضح العبثية و سياسة فَرِّق تَسُدْ بجهة كلميم وادنون

 
jihatpress

المعطي منجب يخوض إضراب عن الطعام


جمعية مشجعي شباب الريف الحسيمي تستنكر النهاية الدرامية للفريق


30 مليون يورو من البنك الألماني للتنمية لفائدة المكتب الوطني للكهرباء

 
حوار

في حوار صحفي.. شوطى يدعو مصالح وزارة الداخلية للتحقيق في صفقات المجلس الإقليمي بطانطان

 
الدولية

إلغاء حفل سعد لمجرد في مصر


رفع تعليق عضوية مالي في الاتحاد الإفريقي


الصحفي جهاد ابو بيدر يعلن استقالته على الهواء

 
بكل لغات العالم

?Maroc : Procès après procès, jusqu'à quand

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

"أسود الأطلس" يخصصون استقبالا احتفاليا لأنس الزنيتي المتوج بلقب البطولة رفقة الرجاء

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

قريبا .. الدورة التاسعة المهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناظور


المركز الاصطيافي لقطاع الاتصال والسياحة النموذجية بين الجبال بعيدا عن الجائحة


الاستعدادات لاسترجاع حركية النشاط السياحي بجهة درعة تافيلالت


الصويرة تحتضن الدورة 13 للملتقى الإقليمي للإعلام والمساعدة على التوجيه

 
فنون و ثقافة

انتفاضة 1987 تحول شعب .. كتاب جديد عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية

 
تربية و ثقافة دينية

التربية الوطنية تشرع في بث الدروس المصورة على القنوات التلفزية ابتداء من الاثنين

 
لا تقرأ هذا الخبر

أمزازي: حوالي 300 ألف طالب سيستفيدون من التغطية الصحية الإجبارية خلال الموسم الجامعي الحالي

 
تحقيقات

نبدة تاريخية عن السينما بالطانطان

 
شؤون قانونية

إحداث منصة إلكترونية لاستقبال شكايات ضحايا العنف بطانطان


جريمة الإثراء غير المشروع في مشروع القانون الجنائي

 
ملف الصحراء

الأمين العام للأمم المتحدة يفضح انتحال الصفة من طرف (البوليساريو) أمام مجلس الأمن

 
sahara News Agency

التنشيط عن بُعد في زمن كورونا مسابقة تحفز الأطفال بجهات الصحراء


وقفة احتجاجية ضدّ بوعيدة تنذرُ بإشعال شرارة حراك إعلامي بجهة كلميم


نشطاء يحسّسون بأهميّة الحفاظ على بيئة اقليم طانطان

 
ابداعات

القدس عروس عروبتكم .. مظفر النوّاب

 
قلم رصاص

أوس يكتب: الكوديسا التي أعرفها ؟

 
 شركة وصلة