مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         اليوم العالمي للصحة النفسية 2019: التركيز على منع الانتحار             فوز كبير لقيس سعيّد برئاسيات تونس             توقعات صحراء نيوز : قيس سعيّد سيفوز بالانتخابات الرئاسية في تونس             اللقاء بوزير الداخلية أهون على سكان تطوان من اللقاء بالعامل             رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام             غموض وضبابية في الرؤية يخيمان على قطاع الاتصال بعد إلغاء وزارته             أمنيستي تكشف استهداف حقوقيين مغاربة ببرنامج تجسس إسرائيلي             خيوط رفيعة بين المهنية والانحياز الإعلامي             ليبرمان يصفُ خصومَه وينعتُ منافسيه             المنظمة الديمقرطية للتعليم بالطنطان تدق ناقوس الخطر             ورقة تعريفية لوزير الشباب والرياضة والثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة             صحراء نيوز تنشر اللائحة الرسمية للحكومة الجديدة             حقوقي.. الفضائح تجلب ملايين الدراهم للفساد بكلميم            نشطاء يقيّمون لقاء حزب الديمقراطيين الجدد بطانطان            اجتماع بفرنسا .. قبائل تكنة لن تبقى وليمة للغير            قصص من انواع الفساد في المجتمع            معطلين يقتحمون مقر وزارة الطاقة و المعادن بالعيون            في إطار التتبع والمواكبة المباشرة             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

حقوقي.. الفضائح تجلب ملايين الدراهم للفساد بكلميم


نشطاء يقيّمون لقاء حزب الديمقراطيين الجدد بطانطان


اجتماع بفرنسا .. قبائل تكنة لن تبقى وليمة للغير


قصص من انواع الفساد في المجتمع


معطلين يقتحمون مقر وزارة الطاقة و المعادن بالعيون


احتجاج تنسيقية الصحراويين ضحايا الاعتقال بالعيون


تعليق مواطنة مصرية على مظاهرات السيسي

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

الغراب شرتات الطنطان

 
التنمية البشرية

كلمة عميد الصحافيين خلال نهائي دوري المرحوم احبيبي محمودي

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

اعتقال رئيس جماعة وإيداعه السجن بتهم ثقيلة بكلميم


صورة حصرية : أمن كلميم يحاصر شاحنة محملة بالمخدرات


سنة حبسا نافذا للصحفية هاجر الريسوني


وفاة فتاة بتسمم يطرح تساؤلات حول نجاعة مراقبة المواد الغذائية


كلب مسعور يعضّ مواطن بطانطان

 
بيانات وتقارير

أمنيستي تكشف استهداف حقوقيين مغاربة ببرنامج تجسس إسرائيلي


المنظمة الديمقرطية للتعليم بالطنطان تدق ناقوس الخطر


ورقة تعريفية لوزير الشباب والرياضة والثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة


صحراء نيوز تنشر اللائحة الرسمية للحكومة الجديدة


بيان حول الأوضاع الكارثية التي يشهدها مستشفى بالعيون

 
كاريكاتير و صورة

في إطار التتبع والمواكبة المباشرة
 
شخصيات صحراوية

كلمة في الملتقى السنوي تافروات بومكاي

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة تنظيف و تجميل بمحيط المقاطعة 4 بطانطان

 
جماعات قروية

يُغضبُ سكّانًا بسيدي افني ..جماعة قروية في جنح الظلام!

 
أنشطة الجمعيات

نجاح القافلة التكوينية البيجهوية


قافلة بيجهوية من تنغير الى الداخلة للاستكشاف وتبادل الخبرات


مطالب بتفعيل برنامج مغرب مبادرات بأقاليم جهة درعة تافيلالت

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

مسؤول يسقط ويفقد الوعي أمام رئيس الجمهورية

 
تهاني ومناسبات

عائلة بطانطان تطلق اسم ممرض على مولودها الجديد

 
وظائف ومباريات

التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019

 
الصحية

اليوم العالمي للصحة النفسية 2019: التركيز على منع الانتحار

 
تعزية

تعزية و مواساة في وفاة الفقيدة اغليجيلها ارجدال

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

مواطنة تقصف الطريقة الصديقية الشاذلية


منح لقب شاعرة فراشة الحمامة البيضاء للشاعرة التطوانية إمهاء مكاوي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

حلوة السميدة و الكوك

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

سدوم و الخليفة بيك التلواد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

هل سيتدخل المندوب العام لإدارة السجون لإنهاء معاناة معتقل احتياطي ..

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

أنشودة الحروف


ماشا و الدب - اليوم الأول في المدرسة


تعطل الصنبور | أناشيد للأطفال

 
عين على الوطية

مشاهد من حفل تخرج الدفعة الاولى لطلبة جامعة الوطية


إضراب عام للتجار حتى لا يُسوِّد الشمكَارة مدينة الوطية


الاحتقان الاجتماعي يُحاصر لوبي الفساد بميناء طانطان


جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو

 
طانطان 24

الكثير من الجدل حول الصّنك بطانطان


شاحن للهاتف النقال يتسبب في اندلاع حريق بطانطان


وقفات مستمرة لطلبة طانطان احتجاجاً على العبث الإداري | ..

 
 

غباء بعض الحكام والأنظمة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 يونيو 2012 الساعة 27 : 11



الصحراء نيوز / العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم

حاول البعض استغلال الربيع العربي ليظفر بقرنين , فإذا به في أحسن الحالات ينجو وهو مصلوم الأذنين.
فعمليات الاصلاح باتت لزاماً على كافة الأنظمة والحكومات في كافة أصقاع الأرض, لاكما يصورها البعض على أنها فريضة على بعض الأنظمة فقط. ولهذا السبب بتنا نشهد ضياع وتخبط الكثير من القادة والزعماء.
·
فمواقف الرئيس الأميركي اوباما كانت ومازالت متخبطة ومتضاربة وضالة بخصوص ما يسمى بالربيع العربي. فأوباما ورموز إدارته على دراية بأن النظام الإمبريالي مات وأنتهى امره , رغم مماطلتهم بمراسم دفنه. وأن يشعر بالأسى لأن بلاده لا تملك دور الريادة ,ولذلك اختارت منطق الهيمنة لضمان سيطرتها على الشعوب. ودور الهيمنة يعتمد على منطق القوة. بينما دور الريادة يعتمد قوة الحجة والمنطق.

ولذلك بات أوباما وسفرائه ومبعوثوه ووزرائه وحتى الكثير من نواب مجلسي النواب والشيوخ في أي لقاء لهم مع أي مسؤول في أية دولة من دول العالم يخاطبون زوارهم وزائيرهم بعبارات واقوال تتنافى وقواعد السلوك والدبلوماسية و اللياقة والأدب . حيث يرددون عبارة واحدة .هي : يجب أن تقوم بكذا, ويجب أن تفعل كذا ,و يجب أن تتقيد بما نطلبه منك بدون تلكأ أو تذمر أو مناقشة أو جدال. والرئيس أوباما حزين لأن نظام القطبية سقط. وأمله بمدام كلينتون علها تفلح في خلط الاوراق من جديد, لا السعي لإقامة نظام جديد يعتمد التعددية وحقائق الواقع الجديد والرؤساء أوباما وحلفاء بلاده باتوا على قناعة بأن حربهم وحرب جورج بوش وطوني بلير على الارهاب تاهت وضلت طريقها, وما عليهم سوى التسليم بالهزيمة. لأن ظاهرة الارهاب هي من ثمار السياسات الأمريكية, وسياسات بعض الأنظمة الجائرة واللاعقلانية والتي ترتبط بعرى وثيقة مع هؤلاء الرؤساء. فجور هذه السياسات, وجشع النظام الامبريالي, أنتجا جملة من العوامل النفسية والاجتماعية والظروف السياسية والاقتصادية والثقافية ,كانت بمثابة بؤر نمو لظاهرة الارهاب في كثير من المجتمعات. وأية معالجة جادة لهذه الظاهرة تتطلب إصلاحاً حقيقيا في بنية هذه العوامل, وبنية أنظمة هؤلاء الحلفاء. فالمجتمعات التي يتوافر فيها حد من المساواة والعدالة, وتتسع فيها المشاركة في تقاسم الإنتاج والثروة، وتقاسم السلطة، والعيش في وضع اقتصادي مستقر، تقل فيها ظاهرة العنف والإرهاب. ومعالجة ظاهرة الإرهاب لا تتم بقمع الرأي الآخر، والمزيد من الإنفاق على تسليح قوات مكافحة الإرهاب بأحدث معدات القتال، بل بالوقوف على الأسباب الحقيقية ومعالجة الأمر بالحكمة والموضوعية. ولا يمكن أن ينتهي العنف في العالم إلا بقيام البدائل الديمقراطية التي ترتكز على مؤسسات دستورية تحترم المواطن, وتشاركه القرار, وترفع من مستواه الاقتصادي والاجتماعي والثقافي, وتقلل من الفوارق الطبيعية, وتحل السلام الاجتماعي, وتوفر الأمن والطمأنينة لكافة المواطنين. وهذا لا يناسب مصالح الامبريالية والصهيونية و وقوى الاستعمار وإسرائيل. فالديمقراطيات المعمول بها في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبا إنما هي ديمقراطيات صورية. فالمال هو من يتحكم بهذه الديمقراطيات وحتى بالمسار الانتخابي وصندوق الاقتراع.
·
والمنظمات الدولية والاقليمية كمنظمة الأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي ينخرها الفساد, ولم تعد تحترم مواثيقها. ووظفت لتحقيق مآرب بعض الحكومات أو بعض الحكام.
من يدقق جيداً بواقع الحال فيما يعتري العالم, يجد أن السياسات المفلسة لبعض الدول ,ونفاق بعض الحكام, وغياب المنطق وعدم الموضوعية من قبل بعض الأنظمة والحكومات, هم أسباب المشاكل التي تجتاح العالم منذ عقود وحتى هذه الأيام. ولا غرابة حين تجد أن بعض هؤلاء الحكام بات مأزوم هذه الأيام. وباتت مواقفه وتصريحاته خبط عشواء ,أو هي ثرثرة متخمة بالمتناقضات. ولا تفيد العباد ولا أي من الشعوب أو المجتمعات.
·
فالسيد رجب طيب أردوغان الذي يغرق الآخرين بنصائحه ,و يمطرهم بتهديداته وعويله. يتجاهل حقيقة أن حزبه الذي هو تحالف غير متجانس وغير مكتمل يشهد شجاراً بين أعضائه علناً حول السياسة العامة, وبسبب تراجع أعمال الحكومة وحتى تباطؤها في أعمالها. إضافة إلى تنامي حالة من العداء بين تحالفات حزبه. فحزبه لا يحظى بشعبية تذكر, وإنما يعتمد على شعبية أردوغان الشخصية فقط. حيث يعتبر أردوغان أشبه بمادة الغراء الذي يمسك بحزبه وبتحالف حزبه الهش.
·
والرئيس اللبناني ميشال سليمان وجه انتقاداً لاذعاً بصورة غير مباشرة للدول العربية .حين دعا هذه الدول إلى الاهتمام بالقضية الفلسطينية, والاجتماع حولها ,والحفاظ على العروبة في الوطن العربي.
·
والقوة الاعلامية الضاربة لقطر والممثلة بفضائية الجزيرة بدأت تتآكل, وذلك بعد استقالة خيرة إعلاميها ومهنيها .وكان آخر المستقيلين السيد موسى أحمد, الذي أتهم الجزيرة بأنها لم يعد فيها مكان للمعتدلين ,بعد أن باتت ذراعاً سياسية وإعلامية وتحريضية . وحتى من تبقى في فضائية الجزيرة بات يتلقى الكثير من سهام النقد على مواقفه الملتبسة والعدائية والتحريضية. فالشيخ أحمد الكبيسي أتهم الشيخ يوسف القرضاوي بأنه سخر الدين لحماية تنظيم سياسي ,وأن الكثير من أصحاب العمامات والعمائم ساهموا ومازالوا يساهمون في تدمير طوائف سنية وشيعية كثيرة.
·
ومحاولة إمارة عربية (لا يتجاوز مساحتها 11437 كيلومتر مربع ,وعدد سكانها المليون نسمة, وتعداد قواتها الــــ 12000 فرد , وحاكمها عاق وطاغية) فرض اجنداتها على الدول الأخرى. ظناً منها بأن عائداتها من النفط والغاز تبيح لها التدخل بشؤون الدول الأخرى ولو كانت أكبر منها بألف مرة. والمضحك أكثر استماتة حاكمها لنشر الديمقراطية في دول أخرى بقوة السلاح. وسعي حاكمها وحكومتها لإقامة فضائيتين باللغتين الروسية والايرانية ,لدعم المعارضتين الروسية والإيرانية.
·
والرئيس الأمريكي بارك أوباما يعلن في كل شهر بأن أيام حاكم أو رئيس ما باتت معدودة. ومثل هذه الأمور لا يعلمها إلا الله. و تخرصات الرئيس أوباما دليل على أنه لاحول ولا قوة له على الاطلاق.
·
والرئيس ساركوزي بات خائف وقلق على مستقبله إن لم ينجح في الانتخابات .ويرش على جروحه الملح بعد أن خانته العقاقير, ويحاول إيجاد مخرج مشرف له إن ألقى به شعبه في سلة المهملات.
·
ورئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون بات لا قدرة له سوى على النواح والبكاء والصراخ. ويريد أن يخدعنا بأن قلبه يتفتت على ما يزهق من ارواح. ويتجاهل أنه و بلير وحلفائه كحاكم قطر ساهموا بإزهاق أرواح العرب والمسلمين في أكثر من مكان كالعراق وفلسطين ولبنان وأفغانستان وباكستان.
والسؤال: هل مات جذر الحياء عند هؤلاء, أم أنهم ثعالب قرروا أن يكونوا أئمة للعباد في صلاتهم اليومية؟





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- مسحةتوافق

العربي محمدة نجيب

تعقيب على مقال المحترم المتقاعدالكولونيل برهان ابراهيم كريم
اقول بالله التوفيق بأن ما ادرجتموه بمقالكم حول الامبرالية والديمقراطية والسياسات الممنهجة باتت تتآكل فهي إلى حد ما بوادر تفتيت هذه الاطروحات وبيان نظام آخر يسلك الديمقراطية لكن تشاركية وتضع في المقام الأول الآحوال الاجتماعية والاقتصادية للأفراد والجماعات في الباب الأول والعدل والمساوات لكن هذا لن يتأتى قريبا بل أماه مسارات وعقبات وعلى المجتماعات إنجاب رجال يدافعون عن الأطروحات الجديدة في بلورة واقع جديد تكون فيه الكلمة للشعوب وعبر صناديق الاقتراع ، أما ما نراه حاليا من سياسات أو بقايا سياسات لم تعد تفي بالغرض فالمصالح الاقتصادية أصبحت طاغية على المشهد بوجه جديد وهو الاستمرارفي إراقة الدماء وتجزيئ المجزأ واعتبار جل الانظمة الامبرالية لباقى الأنظمة

على أنها قاصرة وهذه النظرة أصبحت تستظم بواقع الربيع العربي الذي خلط الآوراق على القوى الاقتصادية في نهج مقاربة توفيقية بل تجد نفسها تتخبط في حلول توقيفية وحتى الأزمات المالية زادت الطين بلة وأغرقت سفينة الأصلاحات الترقيعية التي أصبحت حتى الدول العظمى تشتكي منها بل وضعت حتى الخبراء وكل حسب أخصتصاصه لا يلوذ على شئ بل في تناقض تام وكأن القوم صرعى وهذا دليل على أن لا بد من إيجاد حلول تضع الفرد الانسان في مقام جليل وتعطيه الحياة وتسهل له اسباب العيش في تناغم وهذا لا يتأتى إلا إذا أنتهجنا مقاربة تشاركية في جميع المجالات وإنتهاج الشفافية وبتر الاقصاء الاجتماعي بصفة نهائية وتنزيل الآية الكريمة لحيز التطبيق وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن اكرمكم عند الله أتقاقكم

في 19 يونيو 2012 الساعة 18 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رسالة مفتوحة إلى عامل إقليم أسا- الزاك

وقفة احتجاجية لاباء و امهات تلاميذ مدرسة "الواحة" الابتدائية بالسمارة

شيء من حقيقة استشهاد كمال الحساني

تأسيس الرابطة الإقليمية لجمعيات الآباء والأمهات بالسمارة

سيدي افني:ويستمر الحراك التنكرفاوي رغم طقوس الحملات الانتخابات

شرف الدين زين العابدين خبير الهجرات التكسبية

التميز المغربي

من طرائف الانتخابات:اعتصام موالين لحزب “التراكتور” للمطالبة بمستحقاتهم و 7 جرحى باكادير

طالب ينصب باسم الطلبة الصحراويين بالرباط

أقا: تلاميذ إعدادية بن سينا يقاطعون الدراسة لليوم السادس على التوالي

كاتبة عراقية ترد على كاتب رأي بجريدة دعوة الحرية " يكفي الصراخ فقد حان وقت التغيير"

غباء بعض الحكام والأنظمة

مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإعلامية الالكترونية

السياسة من وجهة نظر البعض

هل كان الرد على الإساءة بالمستوى المطلوب؟

هل الولاية الثانية لأوباما سلسة ,أم صعبة ومعقدة؟

هنري كيسنجر يطل علينا من جديد

الرياضة بالمنطقة الشرقية ... تستغيث ... ؟؟

فرصة نادرة أقتنصها كل حاقد لينتقم من السوري

العقيد معمر القذافي....





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تفاصيل انتشال جُثّة بَحّار بطانطان


فيديو .. انتشال جثة بحّار من طاقم مركب بالداخلة


خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة عميد الصحفيين في حفل دوري الصحفي احبيبي محمودي


الانضباط الحزبي و الرجلَ كلمةٌ قيمٌ سقطت في جهة كلميم - فيديو


شاهدوا .. خيمة الشعر في موسم طانطان


صور حية من موسم طانطان


فيديو .. الشاعر محمد بوسحاب اجغاغة الفوز في موسم طانطان له طعم خاص

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

نتمنى ألا يكون هذا أخر لايف للمناضل عمر الهرواشي - فيديو


سباح فقد الوعي بعد إضرابه عن الطعام !


نساء مجلس جهة كلميم وادنون يتنفسون الصعداء


طلبة جامعيين بطانطان ينتفضون في وجه الحكومة


هذا هو تاريخ الإفراج عن الناشط عمر جاكوك

 
مقالات

غموض وضبابية في الرؤية يخيمان على قطاع الاتصال بعد إلغاء وزارته


خيوط رفيعة بين المهنية والانحياز الإعلامي


ليبرمان يصفُ خصومَه وينعتُ منافسيه


حينما يُهدّد ترامب بالحرب الأهلية في أميركا!


القنص الجائر


حكايات من الماضي الثقافي الجميل بعاصمة الصحافة المغربية

 
تغطيات الصحراء نيوز

محمد ضريف : الأمريكيون يهتمون بالبلديات و الفساد أدخل المغاربة في الإلحاد السياسي


الميزانيّة تعيد المجلس الجهوي للعمل مجددا


حفل جمع الفرقاء السياسيين باقليم طانطان


هذا ماقاله حمدي ولد الرشيد عن المؤتمر الخطابي بطانطان


نزار بركة : إقليم طانطان يدفع ضريبة فشل الحكومة

 
jihatpress

اللقاء بوزير الداخلية أهون على سكان تطوان من اللقاء بالعامل


لعنة طانطان .. التقدم والاشتراكية يتخلص من وزير الصحة


رئيس الحكومة يدعوا الى نقل الاختصاصات المركزية إلى الجهات

 
حوار

أول خرجة إعلامية للناشطة فاطمتو الزعمة بعد لايف جنيف

 
الدولية

فوز كبير لقيس سعيّد برئاسيات تونس


توقعات صحراء نيوز : قيس سعيّد سيفوز بالانتخابات الرئاسية في تونس


رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

 
بكل لغات العالم

وصمة عار على السلطات الجزائرية.. وفاة ناشط بعد إضرابه لأكثر من 50 يوماً

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

أمم أفريقيا 2019.. المغرب يسحق جنوب أفريقيا بهدف قاتل- فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

إسني ن ورغ تنظم الجائزة الوطنية للثقافة الأمازيغية صنف الفيلم


اختتام فعاليات النسخة السابعة من المهرجان السنوي السنوسية


البهجة تغمر زوَّار مهرجان اركان تغيرت اقليم سيدي افني


الرماية بسلاح القنص و الكرة الحديدية في مهرجان السنوسية

 
فنون و ثقافة

نتائج جائزة المغرب للكتاب دورة 2019

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الإنسان

 
لا تقرأ هذا الخبر

صحراء نيوز تنشر قائمة أفضل 10 دول تمنح رواتب للمعلم

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

قراءة في أهم مستجدات مسودة مشروع القانون الجنائي


هل يحق للمغربي التخلي عن جنسيته قانونيا !!

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات


الصحفي أحبيبي محمودي يبرز مواهب واعدة بالطنطان


نجاح متميّز لدوري المرحوم احبيبي محمودي و صحراء نيوز تفوز باللقب

 
ابداعات

عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!

 
 شركة وصلة