انت الآن تتصفح قسم : sahara News Agency

بوتيمت يقارب الأثر النفسي لمنصات التواصل الاجتماعي على الفرد والمجتمع

اعتبر الدكتور بوتيمت صدام، المتخصص في منصات التواصل الاجتماعي، أن مواقع منصات التواصل الاجتماعي سريعة للتواصل بين الشاب ومشاركة المحتوى نفهي نموذج ثقافي جديد تتميز بطريقة تفاعل المواطنين مع محتوياتها.

وقال بوتيمت في مداخلة له في موضوع:" تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على نفسية الطفل" في ندوة حول موضوع:" الجريمة الإلكترونية والحماية القانونية بين النص القانوني والإشكاليات العملية" مساء أمس الأربعاء 20 يناير الجاري ضمن فعاليات الملتقى الوطني الرابع الذي تنظمه جمعية الأوراش الصحراوية  للصحافة والتواصل بطانطان بفضاء المقاومة والذاكرة التاريخية للمقاومة وجيش التحرير إن منصات التواصل الاجتماعي صيف ذو حيدين وهي عنصر مؤثر بدرجة كبيرة على الشباب والأطفال.

وعدد الدكتور المتخصص بمنصات التواصل الاجتماعي إيجابيات وسلبيات هذه المنصات وأثرها البالغ على الشباب والأطفال والمجتمع، داعيا إلى بلورة مجموعة من الآليات الكفيلة ببناء الشخصية النفسية للإنسان بشكل متوازن في ضوء التحولات والتحديات الراهنة المتسمة بالثورة الرقمية لتكنولوجيا الاتصال.

ولأجل ذلك، أوصى الدكتور بوتيمت على دعم الأطفال والشباب للولوج لمنصات التواصل الاجتماعي من خلال نهج متوازن لاستمال الانترنيت، مع التعرف عن المخاطر والفرص المناحة للمواقع.

كما أوصى المتحدث ذاته، على ضرورة التعرف عن التحديدات والمخاطر ذات الصلة بالشبكة العنكبوتية، مع التعرف على وسائل الترفيه والإلمام بالروابط المتصلة بها.